# توبة

وأخطبك لنفسي إلى الأبد. وأخطبك لنفسي بالعدل والحق والإحسان والمراحم. أخطبك لنفسي بالأمانة فتعرفين الرب.


خدام مدرسة مار إفرام السرياني

انت يا رب الختن الحقيقي لكل نفس ... انت يا يسوع خطبتني و ارتضيت أن يدعى اسمك القدوس على خاطي مثلي

في سبيل ده وفّيت العدل الإلهي اللي كلّه رحمة و ده دفعك لسفك دمك الغالي جداً حتى ترجعني عروس لك لأن دمك طهّرني و غسلني و رجّع لي صورتي الأولى

ماخلّينيش يا رب بحماقة أفسخ الخطبة المقدسة بل لتدُم إلى الأبد ... لتكن انت عريس نفسي الحقيقي، أجمل و أغلى و أحلى عريس

أحببتني يا يسوع قبل أن أوجد ... أشكرك


ملخص السفر

Shown textTags
الأنبياء الصغار

هوشع

محبة الله لنا لا تسقط أبداً

مهما كنّا في أبعد و أسوأ حالاتنا، في شر و فساد و رياء و عدم توبة و خطية متأصّلة في القلب ... محبة ربنا لينا بتغلب كل ده ... بيدوّر على كل واحد فينا زي الأب الطيب لابنه العنيد و الزوج الوفي لزوجته الخائنة ... و لينا رجاء في دم المسيح بالتوية و الرجوع من تاني لحضن ربنا

232241222

التفاصيل
سفر هوشع، سفر هوشع بالصور، محبة الله لشعبه الخائن، النبي الذي تزوّج امرأة خاطئة، من مصر دعوت ابني، ملخص سفر هوشع، تأملات في سفر هوشع{"tafsirData": [{"Verse": "أوّل ما كلّم الرب هوشع، قال الرب لهوشع: إذهب خذ لنفسك امرأة زنى و أولاد زنى، لأن الأرض قد زنت زنى تاركة الرب ", "Shahed": "هوشع 1 : 2", "Ta2amol": ["بداية صعبة جداً", "ساعتها كانت عبادة الأوثان منتشرة ... و طقوس العبادة دي فيها إباحية ... لذلك تفسير البعض إن جومر كانت وثنية", "زي ما الموضوع أكيد كان صعب جداً على نبي بار ... ما أصعبه على الله القدوس إن شعبه يزني وراء آلهة أخرى (عبادة إله آخر غير الله = خيانة لله)"]}, {"Verse": "فقال: إدعُ اسمه لوعمّي لأنكم لستم شعبي و أنا لا أكون لكم. لكن يكون عدد بني اسرائيل كَرَمل البحر الذي لا يُكال و لا يُعَدّ. و يكون عوضاً عن أن يُقال لهم: لستم شعبي، يقال لهم: أبناء الله الحي ", "Shahed": "هوشع 1 : 9 و 10", "Ta2amol": ["أسامي أبناء هوشع:", "1. يزرعيل = زرع الله (بتفكّرنا بآية: ما يزرعه الإنسان إياه يحصد أيضاً) ", "2. لورحامة = لا رحمة (بتفكّرنا بآية: ليس رحمة لمن لم يفعل رحمة)", "3. لوعمي = لستم شعبي (بيفهّمنا إن إسرائيل في وقت من الأوقات خلاص مش هايكون شعب الله المختار ... بعدما رفضوا السيد المسيح و صلبوه) ... لكن الجماعة المؤمنين (التلاميذ و الرسل و من آمنوا بكلامهم) يتحقّق لهم النبوة اللي قيلت لأبونا إبراهيم إن نسله يكون في الكثرة مثل رمل البحر (أبنائه اللي لهم نفس إيمانه) ... و نعمة العهد الجديد إننا مش بس اسمنا شعب الله، بل أبنائه (بالتبنّي بيسوع المسيح)", "الآية دي استخدمها القديس بطرس: ‘الذين قبلاً لم تكونوا شعباً، و أما الآن فأنتم شعب الله. الذين كنتم غير مرحومين و أما الآن فمرحومون’ (بطرس الأولى 2 : 10)"]}, {"Verse": "قد هلك شعبي من عدم المعرفة. لأنك أنت رفضت المعرفة أرفُضك أنا حتى لا تَكهَن لي. و لأنك نسيت شريعة إلهك أَنسَى أنا أيضاً بنيك", "Shahed": "هوشع 4 : 6", "Ta2amol": ["زي ما قلنا المعرفة هنا = العشرة و العلاقة الشخصية مع الله", "ربنا بيعاتب الشعب مش لأنه جاهل بل لأنه رفض المعرفة ... يعني رفض العهد و العلاقة مع ربنا", "طبعاً اللي بيعمل كده له عقاب و تأديب بهدف إنه يفوق و يرجع لربنا حتى لا يهلك"]}, {"Verse": "إني أريد رحمة لا ذبيحة، و معرفة الله أكثر من محرقات", "Shahed": "هوشع 6 : 6", "Ta2amol": ["آية استخدمها ربنا يسوع", "المعنى = عدم الرياء", "يعني ماتبقاش حياتنا مليانة ظلم و خطية، و نيجي نقدّم ذبيحة عادي جداً من غير توبة"]}, {"Verse": "خذوا معكم كلاماً و إرجعوا إلى الرب. قولوا له: إرفع كل إثم و إقبَل حَسَنا،ً فنٌقدّم عجول شفاهنا", "Shahed": "هوشع 14 : 2", "Ta2amol": ["الموضوع لم يعُد يحتاج لذبائح و مجهود عظيم ... بل الغفران بقى سهل و محتاج توبة بس", "عجول شفاهنا: تعبير جميل = ذبيحة التسبيح ... زي ما بنقول في مقدّمة مجمع التسبحة: فلتَصعَد صلاتنا أمامك يا سيّدنا مثل محرقات كباش و عجولِ سِمان"]}, {"Verse": "أنا أشفي ارتدادهم. أُحبُّهم فَضلاً، لأن غضبي قد ارتد عنه", "Shahed": "هوشع 14 : 4", "Ta2amol": ["فَضلاً = من غير سبب ... هكذا أحب الله العالم", "و زي ما قلنا، ربنا هو الطبيب الحقيقي الوحيد اللي يقدر يشفي القلب الخاطي"]}]}{"tafsirData": [{"Verse": "و أخطُبِك لنفسي إلى الأبد و أخطُبِك لنفسي بالعدل و الحق و الإحسان و المراحم. أخطُبِك لنفسي بالأمانة فتعرفين الرب", "Shahed": "هوشع 2 : 19", "Ta2amol": ["الآية دي استخدمها القديس بولس: ‘لأني خطبتكم لرجل واحد، لأقدم عذراء عفيفة للمسيح’ (كورنثوس التانية 11 : 2)", "إلى الأبد: لأنها خطوبة روحية", "بالعدل و المراحم: على الصليب تحقّق عدل و رحمة ربنا", "بالأمانة: أمانة عهد أبدي", "تفاصيل أكتر في التأمل ده"]}, {"Verse": "هلمَّ نَرجِع إلى الرب لأنه هو افتَرَس فيَشفينا، ضرب فيَجبرنا. يُحيينا بعد يومين في اليوم الثالث يُقيمنا فنحيا أمامه. لنَعرِف فلنَتَتَبّع لنَعرِف الرب. خروجه يَقين كالفَجر. يأتي إلينا كالمَطَر. كَمَطَر متأخّر يَسقي الأرض", "Shahed": "هوشع 6 : 1 ل 3", "Ta2amol": ["زي القطيع الذي ضلً فافتُرس من الشيطان", "افترس فيشفينا: ده هدف ربنا ... التأديب مش الهلاك ... زي الطبيب اللي يجرح بمشرَطهِ عشان يشفي", "ضرب فيجبرنا: سمح بالتجربة لتنقيتنا", "يحيينا بعد يومين في اليوم الثالث يقيمنا فنحيا امامه: نبوة واضحة عن القيامة", "لنَعرِف فلنَتَتَبّع لنَعرِف الرب: اللي يفهم و يتتبّع الكتاب هايعرف ربنا", "خروجه يَقين كالفَجر = القيامة اللي حصلت فجر يوم الأحد", "يأتي إلينا = التجسّد و المجيء التاني", "كالمَطَر = عمل الروح القدس في النفس البشرية", "تفاصيل أكتر في التأمل ده"]}, {"Verse": "لمّا كان إسرائيل غُلاماً أحببته، و من مصر دعوت ابني", "Shahed": "هوشع 11 : 1", "Ta2amol": ["الآية حرفياً تعني خروج بني إسرائيل من أرض مصر", "ربنا بدأ عهده مع شعبه بحب عظيم و معجزة من أعظم المعجزات في التاريخ: الخروج من أرض مصر", "و طبعاً دي برضه نيوّة عن مجيئ ربنا يسوع لأرض مصر"]}]}

آيات تانية من هوشع آيات تانية عن التوبة صفحة التأملات