# تأمل

فأجاب جميع الشعب بصوت واحد وقالوا: كل الأقوال التي تكلم بها الرب نفعل


خدام مدرسة مار إفرام السرياني

الحقيقة كويس إن يكون عندنا حماس في حياتنا الروحية ... لكن الأهم نجلس أولاً و نحسب حساب النفقة ... نفهم إن ربنا هو اللي بيدينا القوة إننا نعمل كلامه، و إن الموضوع محتاج صلاة و صبر كتير

و الحقيقة الشعب اللي قال الكلام ده ياما تذمر و عصى كتير ربنا ... لحد ما ربنا رفضه ... ده مفيش كام إصحاح و لما صعد موسى للجبل 40 يوم يستلم الشريعة من ربنا زاغوا و عملوا العجل الذهبي

يا ريت و إحنا في أي عيد أو بداية عايزين نبدأ بداية جديدة مع ربنا نحسبها صح، نعرف إن الحياة الروحية مشوار حياة كاملة من الثبات و النمو - حتى لو فيه سقطات في النص - مش مجرد حماس مؤقت

يا رب إديني حكمة و صبر و معرفة إن انت اللي بتشتغل في ... و إن دوري الصلاة و الصبر، و إني لازم آخد بالي كويس مش أقول كلام أنا مش قده ... إديني محبة حقيقية مش حماس مؤقت عشان ماتكونش النهاية وحشة زي الشعب ده

ملخص السفر

التوراة

خروج

ربنا ينقذ أولاده من العبودية (بعد صراخهم و وجعهم) و يواجه فرعون الشرير و يسحقه بيد عزيزة و ذراع عالية .. عن طريق عبده موسى ب 10 ضربات و عبور معجزي في البحر و فداء بدم خروف الفصح .. بعد كده ربنا يدعو شعبه لعَهد أبدي يكونوا فيه شعبه اللي هيبارك به العالم كله.

أطلِق شعبي ليعبدوني
340
التفاصيل

تأملات تانية عن التأمل

مرقس 12 : 15 ل 17

فعَلِمَ رياءهم، وقال لهم: «لماذا تجرّبونني؟ ايتوني بدينار لأنظُرُه». فأتوا به. فقال لهم: «لمَن هذه الصورة والكتابة؟» فقالوا له: «لقيصر». فأجاب يسوع وقال لهم: «أعطوا ما لقيصر لقيصر وما لله لله». فتعجّبوا منه.

متى 13 : 46

فلما وجد لؤلؤة واحدة كثيرة الثمن، مضى وباع كل ما كان له واشتراها

يوحنا الأولى 5 : 18

نعلم أن كل من ولد من الله لا يخطئ، بل المولود من الله يحفظ نفسه، والشرير لا يمسه


كلّمنا

🤔 إيه رأيك في التأمل و الصلاة؟ هل ساعدك تفهم الآية و تحفظها و تصلّيها و تعيش بيها؟ ...
🥰 إيه اللي عاجبك و حابب نركّز عليه أكتر؟
💡 إيه اللي مش عاجبك و حاسس إننا لازم نعمله أحسن؟ إزاي نطور و نحسن نفسنا؟
أي تعليق أو اقتراح هيفيدنا جداً