الميلاد

لوقا 1 و 2، متى 1

إيه أول و أعظم هدية في الكريسماس؟ ربنا يسوع بنفسه!! اللي جالنا بس عشان بيحبنا

لوقا 1 و 2

فقالت مريم: «هوذا أنا أمة الرب. ليكن لي كقولك». فمضى من عندها الملاك ...

وفي تلك الأيام صدر أمر من أوغسطس قيصر بأن يكتتب كل المسكونة ... فذهب الجميع ليكتتبوا، كل واحد إلى مدينته. فصعد يوسف أيضا من الجليل من مدينة الناصرة إلى اليهودية، إلى مدينة داود التي تدعى بيت لحم، لكونه من بيت داود وعشيرته، ليكتتب مع مريم امرأته المخطوبة وهي حبلى.

وبينما هما هناك تمت أيامها لتلد. فولدت ابنها البكر وقمطته وأضجعته في المذود، إذ لم يكن لهما موضع في المنزل.

وكان في تلك الكورة رعاة متبدين يحرسون حراسات الليل على رعيتهم، وإذا ملاك الرب وقف بهم، ومجد الرب أضاء حولهم، فخافوا خوفا عظيما. فقال لهم الملاك: «لا تخافوا! فها أنا أبشركم بفرح عظيم يكون لجميع الشعب: أنه ولد لكم اليوم في مدينة داود مخلص هو المسيح الرب. وهذه لكم العلامة: تجدون طفلا مقمطا مضجعا في مذود».

وظهر بغتة مع الملاك جمهور من الجند السماوي مسبحين الله وقائلين: «المجد لله في الأعالي، وعلى الأرض السلام، وبالناس المسرة».

ولما مضت عنهم الملائكة إلى السماء، قال الرجال الرعاة بعضهم لبعض: «لنذهب الآن إلى بيت لحم وننظر هذا الأمر الواقع الذي أعلمنا به الرب». فجاءوا مسرعين، ووجدوا مريم ويوسف والطفل مضجعا في المذود.

فلما رأوه أخبروا بالكلام الذي قيل لهم عن هذا الصبي. وكل الذين سمعوا تعجبوا مما قيل لهم من الرعاة ... ثم رجع الرعاة وهم يمجدون الله ويسبحونه على كل ما سمعوه ورأوه كما قيل لهم.

سؤال

إحنا ليه بنحب ندّي بعض هدايا؟

الإجابة

عشان ربنا جه و أعطاني نفسه :) ... أعظم هدية ... و عمره ما هيسيبنا ... ده إحنا بنتناول جسده و دمه على طول في القداس


نشوف إيه؟
  • الملاك جبرائيل بشّر العدرا و قال لها إن الروح القدس هيحل عليها ... و هتولد ابن الله (ربنا يسوع)
  • فين الهدية اللي في القصة؟؟!! ربنا نفسه :) ابن الله الوحيد (ربنا يسوع) جه العالم هدية لينا عشان يخلّصنا من خطايانا و يدّينا الحياة الحقيقية
  • سمّوه عمانوئيل ... يعني الله معانا
  • و اتولد في مزود فقير ... حتى مش على سرير في بيت عادي
  • و الملاك بشّر الرعاة ... اللي فرحوا جداً و جم شافوا ربنا يسوع في المزود
  • طبعاً ربنا يسوع جه العالم عشان يخلّصنا من خطايانا ... الخطايا دي فصلتنا عن ربنا ... بس من محبة ربنا لينا إنه أرسل ابنه الوحيد عشان يخلّصنا
  • ربنا يسوع من تواضعه جه العالم بتاعنا ... و اتولد من أمنا العدرا
  • ربنا نفسه كان أعظم هدية و هو هدية الكريسماس لينا على طول
  • و محبة ربنا دي أعظم هدية ... لو أظهرتها لحد يبقى دي أعظم هدية ممكن أدّيها له
  • و ربنا عمل كده عشان حاجة واحدة بس: إنه بيحبنا :) ... و إحنا كمان لازم نحب كل الناس

المشكلة

ساعات بتضايق لمّا في الكريسماس ماتجيليش هدايا حلوة أو ماقدرش أجيب هدايا حلوة لأصحابي 😟

الحل

افتكر الهدية الحقيقية ... ربنا يسوع بنفسه جالنا و أعطانا نفسه ... عشان بيحبنا جدااااااً
و أنا كمان، لازم أورّي الناس إنّي باحبهم ... أشوف مين زعلان و أحاول أفرّحه ... مين محتاج مساعدة و أحاول أساعده 😉


صورة للتلوين

بابا يسوع مع ماما العدرا و القديس يوسف النجار في المزود

الزمن

وقت ميلاد ربنا يسوع

المكان

بيت لحم اليهودية

الشخصيات
  • ربنا يسوع
  • أمنا العدرا
  • القديس يوسف النجار
  • الملايكة
  • الرعاة
  • المزود و الحيوانات اللي فيه
تعالى نحفظ

لأنه هكذا أحب الله العالم حتى بذل ابنه الوحيد (يوحنا 3 : 16)

تعالى نصلّي

نفتكر قد إيه ربنا ييحبنا و إدانا نفسه أعظم هدية و خلّصنا

تعالى نفتكر

نفتكر أستير الملكة الجميلة الشجاعة اللي اتصرفت بشجاعة حتى لما كانت خايفة

المصدر:

Bible App for Kids

  • تقدر تعمل account على الموقع من هنا و تحتفظ بالكارتون على صفحة ال account بتاعك
  • تقدر تعمل share للصفحة دي مع أصحابك و كنيستك عشان نستفيد بالكارتون ده مع بعض
  • تقدر تعمل download للصفحة دي على الجهاز بتاعك

الأبرص الشاكر
لوقا 17 : 11 ل 19

الشكر لربنا على عطاياه عادة جميلة جداً لازم نتعلّمها ... من الأبرص الشاكر

السامري الصالح
لوقا 10 : 25 ل 37

ربنا بيقول (تحب قريبك كنفسك) ... لكن يا ترى مين هو (قريبي) و أحبه إزاي؟ تعالوا نفهم

مثل الابن الضال
لوقا 15 : 11 ل 32

رؤساء الكهنة كانوا متضايقين إن يسوع كان بيقضي وقت مع الخطاة ... فهو حكى حكاية تقول قد إيه ربنا بيحب كل الناس حتى الخطاة

الأناجيل

لوقا

القديس لوقا بيقدّم لنا المسيح كإنسان كامل و كصديق للبشرية كلها بكل فئاتها

المسيح صديق البشرية
439
التفاصيل

كلّمنا

🤔 إيه رأيك في الكارتون ده و طريقة الصفحة دي؟ هل سهّل عليك إنك تتابع و تفتكر الجزء ده و تتعلّم منه؟
🥰 إيه اللي عاجبك و حابب نركّز عليه أكتر؟
💡 إيه اللي مش عاجبك و حاسس إننا لازم نعمله أحسن؟ إزاي نطور و نحسن نفسنا؟
أي تعليق أو اقتراح هيفيدنا جداً