# تأمل

يا سيد، هوذا الذي تحبه مريض


خدام مدرسة مار إفرام السرياني

هي استغاثة كل إنسان و استنجاد بك يا محب البشر ...
أنا مريض يا رب بالخطية، مريض بمحبة ذاتي و مريض بالتعلق بالأرض ... مريض يا رب بالخوف و القلق ... أمراض كتير قوي يا إلهي بتزحف عليّ و تنغص عليّ عشرتي معاك لدرجة تفصلني عنك ... و هنا الموت الحقيقي الذي لا يُحتمل!

لكني أؤمن يا يسوع إني محبوب عندك، خروفك، ابنك ... فأقبل إليّ يا مخلّصي و اشفيني و أقمني ...
انت قلت لمرثا و مريم يا رب: 'أنا هو القيامة و الحياة، من آمن بي و لو مات فسيحيا، و كل من كان حياً و آمن بي، فلن يرى الموت إلى الأبد'
أؤمن يا سيد فأعن عدم إيماني و نادي عليّ زي ما ناديت على لعازر، و فكّني من أكفان الخطية اللي مربطاني و مقيّداني

يا من بموتك أعطيتني الحياة، إديني إرادة البقاء فيك انت الحياة ذاتها، إديني دايماً أسمع صوتك بيناديني: 'هلم خارجاً' ... مش مكاني وسط الموت و الظلمة، مكاني فيك انت أيها النور الحقيقي

أشكرك يا من أعطيتني الحياة الأبدية.
أشكرك يا من هزمت الخطية و الموت.
أشكرك لأنك تحبني و تسمع لصرختي و تنقذني و تريني مجدك (إن آمنتي ترين مجد الله).
أشكرك يا إلهي لأنك صالح


كلّمنا

🤔 إيه رأيك في التأمل و الصلاة؟ هل ساعدك تفهم الآية و تحفظها و تصلّيها و تعيش بيها؟ ...
🥰 إيه اللي عاجبك و حابب نركّز عليه أكتر؟
💡 إيه اللي مش عاجبك و حاسس إننا لازم نعمله أحسن؟ إزاي نطور و نحسن نفسنا؟
أي تعليق أو اقتراح هيفيدنا جداً