# تسبيح

الذي أمسكته من أطراف الأرض، ومن أقطارها دعوته، وقلت لك: أنت عبدي. اخترتك ولم أرفضك. لا تخف لأني معك. لا تتلفت لأني إلهك. قد أيدتك وأعنتك وعضدتك بيمين بري.


خدام مدرسة مار إفرام السرياني

إيه يا رب محبتك دي!! وعودك عظيمة تخجلني أنا اللي كتير أخاف و أتهزّ و أقلق

كلامك يا رب غالي جداً و حلو و مشاعرك تحاوطني بالراحة و الحب الحقيقي و كأن زي ما قال ابنك أوغسطينوس كأن مفيش حد في الكون غيري عندك من كتر اهتمامك بي و رعايتك لي

ادّيني يا رب أصدق كلامك و وعودك و أتأكد من قوّتها و فاعليّتها

انت اخترتني رغم خطاياي و شروري ... أعنتني بقوّتك العظيمة

إديني أنا كمان أقول لك: 'اخترتك إلهي' و ليس لي إله و رب و أب غيرك


كلّمنا

🤔 إيه رأيك في التأمل و الصلاة؟ هل ساعدك تفهم الآية و تحفظها و تصلّيها و تعيش بيها؟ ...
🥰 إيه اللي عاجبك و حابب نركّز عليه أكتر؟
💡 إيه اللي مش عاجبك و حاسس إننا لازم نعمله أحسن؟ إزاي نطور و نحسن نفسنا؟
أي تعليق أو اقتراح هيفيدنا جداً