# وصية

فوق كل تحفُّظ احفظ قلبك، لأن منه مخارج الحياة


خدام مدرسة مار إفرام السرياني

القلب مخزن الأفكار و المشاعر و الإرادة ... زي ما علّمتنا يا سيّدنا إنه من القلب الصالح يخرج كل صلاح و إن القلب الشرير مصدر لكل الشرور

معلّمنا سليمان في الآية دي يقول لنا قبل أي تحفُّظ أو تدقيق في أي شيء دقّق في أفكار قلبك و اتّجاهاته و ميوله

القلب كنز متخزّن فيه إما أعمال و أفكار و نيّات حلوة ترضي الله، لإما يكون مخزن مظلم مليان نجاسة و إثم ... هو مخفي ماحدّش شايفه عشان كده خطير، لكن الله فاحص القلوب و الكلى و عارف كل أفكار القلب و نيّاته

طيب إيه يا ربي اللي ينضّف قلبي باستمرار و ينوّره؟ مافيش غير كلمتك المقدّسة هي اللي تكشف لي أفكار قلبي و تنقّيه و تصفّيه عشان يكون منه مخارج الحياة بحق: يكون كل اللي بيطلع من قلبي يرضي صلاحك و يكون مليان بثمر روحك القدوس

قلباً نقيّاً إخلق فيّ يا الله


تأملات تانية عن الوصية

أفسس 4 : 2

بكل تواضع، ووداعة، وبطول أناة، محتملين بعضكم بعضا في المحبة

فيلبي 1 : 27

فقط عيشوا كما يحق لإنجيل المسيح

فيلبي 2 : 15

لكي تكونوا بلا لوم، وبسطاء، أولادا لله بلا عيب في وسط جيل معوج وملتو، تضيئون بينهم كأنوار في العالم


كلّمنا

🤔 إيه رأيك في التأمل و الصلاة؟ هل ساعدك تفهم الآية و تحفظها و تصلّيها و تعيش بيها؟ ...
🥰 إيه اللي عاجبك و حابب نركّز عليه أكتر؟
💡 إيه اللي مش عاجبك و حاسس إننا لازم نعمله أحسن؟ إزاي نطور و نحسن نفسنا؟
أي تعليق أو اقتراح هيفيدنا جداً